خطاب لسفير ألمانيا : الحل العسكري في سوريا أدى إلى المزيد من سفك الدماء

استقبل سفير ألمانيا لدى فرنسا نيكولاوس ماير لاندروت و عقيلته في مكتبه في مبنى السفارة في باريس الدكتور محمد عزت خطاب رئيس حزب سوريا للجميع،و ذلك بتكليف من المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

و خلال الاجتماع أبلغ خطاب السفير الألماني أن خطته لحل الأزمة السورية تكاد تكون الوحيدة القادرة على إخراج سوريا من المأزق الذي تغرق فيه،و أن الحل العسكري أدى إلى مزيد من سفك الدماء و مزيد من الصعاب والتحديات ولم يساعد في حل المشكلة.

خطاب رفقة سفير ألمانيا لدى فرنسا نيكولاوس ماير لاندروت و عقيلته
خطاب رفقة سفير ألمانيا لدى فرنسا نيكولاوس ماير لاندروت و عقيلته

و ناقش خطاب و السفير الألماني ترتيبات اللقاء المرتقب الذي ينتظر أن يجمعه بالمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في برلين،حيث يعول رئيس حزب سوريا للجميع على دعم اوروبي أكبر لتحركاته و مساعيه السلمية لإخراج سوريا مع وضع عنق الزجاجة.

و جدد خطاب خلال الاجتماع فرنسا دعوته للتوصل إلى حل سياسي في سوريا يستند إلى خطته المتكاملة و الجاهزة و الممولة بالكامل من ماله الخاص،معتبرا الخطة السبيل الوحيد لاستعادة السلام والاستقرار في سوريا و وضع حد لتواصل  ارتفاع عدد اللاجئين السوريين لأكثر من خمسة ملايين بحسب الأمم المتحدة.

و قال السياسي السوري إن هناك ضرورة طارئة و ملحة للتوصل لحل سياسي في سوريا لأنه وحده الكفيل باستعادة السلام والاستقرار في سوريا،مشيرا إلى أن ذلك هو الهدف الأساسي لخطته السياسية.

و أكد رئيس حزب سوريا للجميع على ضرورة التحرك الفوري لاحترام وقف إطلاق النار وإيصال المساعدات الإنسانية للسكان المدنيين،داعية ألمانيا إلى لعب دور اوروبي أكبر في الملف السوري.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *