سفير فرنسا لدى البرتغال يخصص استقبالا خاصا لوفد حزب سوريا للجميع في مقر السفارة في لشبونة

استقبل جان ميشال كاسا السفير الفرنسي لدى البرتغال في مقر سفارة فرنسا في لشبونة الدكتور محمد عزت خطاب رئيس حزب سوريا للجميع و الوفد المرافق له،و ذلك بمناسبة قيام وفد يمثل حزب سوريا للجميع بزيارة عمل إلى البرتغال للقاء مجموعة من المسؤولين البرتغاليين في مقدمتهم الرئيس البرتغالي مارسيلو ريبيلو دي سوزا لبحث ملف الأزمة السورية.

و وضع خطاب الدبلوماسي الفرنسي في صورة الأنشطة الدبلوماسية المكثفة التي قام بها و نتائج مباحثاته مع المسؤولين البرتغاليين و انعكاس ذلك الإيجابي على مساعيه لنزع فتيل الحرب في سوريا و وقف نزيف الدماع و إنهاء الحرب و إعادة بناء البلاد.

و سلم خطاب السفير الفرنسي لدى لشبونة نسخة من خطته لحل الأزمة السورية “خطة خطاب”.

خطاب خلال استقباله من قبل جان ميشال كاسا سفير فرنسا لدى البرتغال
خطاب خلال استقباله من قبل جان ميشال كاسا سفير فرنسا لدى البرتغال

و تحظى خطة خطاب بدعم قوي من الرئيسين الفرنسي فرانسوا هولاند و البرتغالي مارسيلو ريبيلو دي سوزا، و كثير من القادة الأوروبيين و العالميين، إضافة إلى عدة منظمات و فعاليات من شتى الميادين و المجالات،إضافة إلى دعم مماثل لها من الاتحاد الأوروبي و جميع دوله الأعضاء.

و يسعى حزب سوريا للجميع إلى حشد دعم دولي ل”خطة خطاب” لحل الأزمة السورية التي لاقت تجاوبا منقطع النظير من عدة دول أوروبية و غربية و أيضا من شخصيات و رؤساء دول و مشاهير لما تحمله من سلام للسوريين يمكنهم من طي صفحة الحرب و الاقتتال و العنف و الدمار كاملة بكل ما لها و ما عليها.

و تقترح خطة خطاب لحل الأزمة السورية العمل على وقف الحرب المشتعلة في البلاد أولا،ثم إطلاق مصالحة وطنية بين السوريين بالتوازي مع بدء جهود إعادة إعمار ما دمرته الحرب في البلاد،حيث ترصد خطة خطاب مبالغ كبيرة لأجل ذلك مع توفير كل الضمانات،و دون المرور عبر مؤتمرات مانحين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *